دليلك قبل شراء الكاميرا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

دليلك قبل شراء الكاميرا

مُساهمة من طرف عاشق بروسلي في 10/4/2008, 3:55 am

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يحتاج الكثير منا لمعرفة بعض المعلومات قبل شراء الكاميرا الرقمية التي يرغبون بها فالكثير منا يعتقدون أن جميع الكاميرات الرقمية متشابهه في أدائها والبعض الآخر يعتقدون أن أهم شيء في الكاميرا الرقمية هو الدقة والتي تقاس بالبيكسل (Pixel) وما أن تقابل شخصا فتخبره انك تمتلك كاميرا رقمية حتى تراه يسألك السؤال التقليدي كم هي دقتها أو بالعامية (كم ميكابيكسل) ولان تقنية التصوير الرقمي قد بدأت قبل حوالي العشرة سنوات لذلك يعد هذا الفن جديدا خصوصا على الكثير منا لذا أردت أن اكتب عن القليل من المعلومات عن هذا الموضوع والتي قد تخدم ولو بشيء بسيط الراغبين بشراء كاميرات رقمية واعتذر أن وردت بعض الأخطاء في المعلومات والأرقام التي سأذكرها لأني قمت بكتابة هذا الموضوع ارتجالا بالاعتماد على ما اعرفه في هذا المجال كما إنني سأستفاد كثيرا من آرائكم وتعليقاتكم ردوكم على هذا الموضوع .
أن كل شخص يريد أن يشتري كاميرا جديدة عليه أن يضع في باله الاسئلة التالية:
1ـ ما هي احتياجاتي للكاميرا الرقمية ؟ (تصوير عائلي، تصوير فني ، تصوير صحفي .....الخ).
2ـ ما هي حدود إمكانياتي المالية؟ (200 ، 500، 1000 دولار).
3ـ ما هي الشركة المصنعة للكاميرا التي ارغب في شرائها ؟ (كانون ، نيكون ، سوني ... الخ).
4ـ ما هي دقة الكاميرا التي ارغب في شرائها؟ (3 ، 5 ، 7 ميكابيكسل ....الخ).
وسأتكلم عن كل نقطة من هذه الاسئلة بالتفصيل إنشاء الله لتعم الفائدة.
وقبل الإجابة عن الاسئلة أعلاه يجب أن يتعرف القارئ على أنواع الكاميرات الرقمية ومما تجدر الإشارة إليه إنني سوف أتحدث في هذا الموضوع عن الكاميرات الرقمية المنتجة من شركات مختصة في التصوير الرقمي مثل (كانون ، نيكون ، وسوني) ومن خلال هذا الموضوع سوف يعرف القارئ لماذا لا تصل كاميرا النقال ( أي نقال مهما كانت صناعته) لمستوى الكاميرا الرقمية المتخصصة ولماذا توجد كاميرا نوع كانون دقتها 2 ميكابيكسل وتاريخ صنعها هو 1998 يصل سعرها إلى 700 دولار بينما نجد أن كاميرا رقمية من شركة ميركوري Mercury دقتها 8 ميكابيكسل وسعرها بحدود 70 دولار.
تقسم الكاميرا الرقمية إلى ثلاثة أنواع اعتمادا على طريقة استخدامها:
1ـ الكاميرات الرقمية غير الاحترافية :
وهذه عبارة عن كاميرات رقمية صغيرة الحجم تمتاز بسهولة الاستخدام والحمل وفيها وضعيات أوتوماتيكية للتصوير تناسب جميع الكفاءات ولا تحتاج إلى الخبر كبيرة في التصوير لغرض استخدامها وتكون عدساتها صغيرة الحجم وغير قابلة للتبديل (non Single Lens Reflecting) أو يرمز لها بـ non- SLR . ومن الأمثلة عليها الكاميرات التالية:

2ـ الكاميرات الرقمية شبه الاحترافية:
وهذه الكاميرات متوسطة الحجم تمتاز بأنها اكبر حجما من النوع الأول وتمتاز بسهولة الاستخدام من ناحية إذ أن فيها وضعيات أوتوماتيكية للتصوير تناسب جميع الكفاءات ، وتوفر وضعيات احترافية في التصوير من ناحية أخرى لمن يرغب الوصول لمستوى الاحتراف. وتمتاز عدساتها بكبر حجمها اكبر من النوع الأول مع زيادة قدرتها على التقريب لكنها غير قابلة للتبديل (Single Lens Reflecting Like) SLR like . ومن الأمثلة عليها الكاميرات التالية:

3ـ الكاميرات الاحترافية:
وهذه عبارة عن كاميرات كبيرة الحجم تمتاز بإمكانياتها الهائلة في مجال التصوير كما تمتاز بالتقاط الصور بسرعات عالية و تحتاج هذه الكاميرات إلى معرفة واسعة في مجال التصوير الرقمي حتى يتمكن المصور من الاستفادة من أوضاع التصوير الكثيرة الموجودة في هذه الكاميرا . تمتاز العدسات بكبر حجمها كما يمكن تبديلها (Single Lens Reflecting) SLR مما يعطي الحرية في استخدام العديد من العدسات تصلح لمختلف اللقطات. ومن الأمثلة عليها الكاميرات التالية:

وللإجابة على الاسئلة سوف أتطرق بالحديث عن أنواع الكاميرات الثلاثة أعلاه
ساتكلم عن الاسئلة بالتفصل وكما يلي:
1ـ احتياجات الكاميرا الرقمية :
وتقسم الاحتياجات إلى ثلاثة أقسام:
أـ التصوير العائلي والرحلات:
وفي هذه الحالة قد يفي النوع الأول من الكاميرات بالغرض فيها ، خصوصا وأنها تحتوي وضعية تصوير الفيديو والتي قد تكون مهمة بالنسبة للبعض كما التصوير العائلي لا يحتاج بالضرورة إلى مهارات وامكانيات عالية في التصوير. و يمكن استخدام النوع الثاني من الكاميرات لهذا الغرض.
ب ـ التصوير الفني
قد يكون التصوير الفني باستخدام كاميرات النوع الأول غير ناجح خصوصا عند محاولة تصوير المناظر الليلية أو بعض المناظر الطبيعة وخصوصا التصوير باستخدام المقرب أو الزوم مثل تصوير الطيور ، لذا فان الكاميرات شبه الاحترافية والحاوية على عدسات اكبر حجما وذات تقريب اكبر تكون ملائمة أكثر من النوع الأول كما أن النوع الثالث هو النوع المثالي لهذا النوع من التصوير.
ج ـ التصوير الاحترافي والتصوير الصحفي
أن هذا النوع من التصوير يحتاج إلى السرعة والمهارة في اصطياد اللقطة لذلك قد تكون كاميرات النوع الثاني ملائمة نوعا ما في مثل هذا النوع من التصوير لكن الأفضل هو استخدام الكاميرات الاحترافية لأنها تحوي أوضاعا أكثر كما تمتاز بتحملها للظروف القاسية وسرعة التقاطها للصورة كما تتمكن من اخذ العديد من اللقطات قد تصل إلى 5 لقطات بالثانية الواحدة تتناسب وسرعة الحدث ، فضلا عن إمكانية تغير العدسات لتناسب الموضوع المراد تصويره.

2ـ أسعار الكاميرات
أـ غير الاحترافية (150-400 دولار).
ب ـ شبه الاحترافية (400 – 600 دولار).
ج ـ الاحترافية (800 – 5000 دولار)
وهذه الأرقام قابلة للزيادة والنقصان حسب الشركات.

3ـ الشركة المصنعة
إن أحسن شركات العالم في صناعة الكاميرات هما الكانون والنيكون وهما في تنافس مستمر في إنتاج الكاميرات ذات الجودة العالية. بعدهما تأتي بقية الشركات مثل سوني و سامسونك و اولمبوس وغيرها . أن أهم ما يمكن ملاحظته من خلال متابعة آخر إخبار الكاميرا والشركات المصنعة انه لايوجد لحد الآن كاميرا رقمية متكاملة من كل النواحي تابعة لشركة معينة فحتى شركتي كانون ونيكون الرائدتين تجد أن كل كاميرا منهم مهما بلغت من الجودة فلابد أن يكون فيها ولو نقص قليل تجده موجود في الكاميرا التابعة للشركة الأخرى وكأن أحدهما تكمل الأخرى ولا ادري ما هو السبب.
وهذه بعض روابط الكاميرات التابعة لشركات مختلفة
الكانون
http://www.dpreview.com/reviews/specs/Canon/
النيكون
http://www.dpreview.com/reviews/specs/Nikon/
السوني
http://www.dpreview.com/reviews/specs/Sony/
ولمعرفة المزيد تستطيعون أن تتعرفوا على كل الكاميرات من خلال موقع
http://www.dpreview.com/ /

4ـ الدقة
وتقاس بالبيكسل والبيكسل عبارة عن مربعات صغيرة موجودة في الصورة وهي اصغر وحدة قياس في التصوير وكلما كان عدد البيكسلات في الصورة أكثر كانت دقة الصورة أعلى أي أن التفاصيل في الصورة سوف تكون أكثر، فإذا قلنا مثلا عن صورة ما أن دقتها هي 1 ميكابيكسل فهذا يعني أن فيها 1024000 بيكسل .
ولنفرض أن منظرا طبيعيا التقط له عدة صور تشترك في نفس الدقة وهي (3 ميكابيكسل) وهذه الصور التقطت باستخدام أربعة كاميرات مختلفة.
الأولى كاميرا نقال نوكيا نوع N73.
الثانية كاميرا رقمية نوع Mercury.
الثالثة كاميرا رقمية نوع Sony.
الرابعة كاميرا احترافية نوع Canon.
سنحصل على أربعة صور لمنظر واحد الصور كلها متشابه عند النظر عليها من بعد لكن عند تفحص هذه الصور سوف نلاحظ الآتي:
- الصورة الأولى (النقال N73) واضحة من بعيد لكن عن تقريبها تظهر مشوشة noise ، كما يوجد دمج في الخطوط الموجودة في الصورة.
- الصورة الثانية (Mercury) تكون الصورة أفضل حالا من صورة النقال لكنها تحوي على الكثير من التشويش .
- الصورة الثالثة (Sony) أفضل بكثير من الصورتين السابقتين لكن عند تقريبها أكثر تبدأ الكثير من تفاصيل الصورة بالاختفاء كما يزداد التشويش.
- الصورة الأخيرة (Canon) تكون أوضح من جميع الصور واقل تشويشا بكثير.
إذا ما الذي اثر على وضوح هذه الصور على الرغم من أن كلها كاميرات رقمية دقتها أعلى من 3 ميكابيكسل؟؟
وللإجابة عن هذا السؤال نحتاج إلى فهم لطريقة التقاط الصورة بواسطة الكاميرا الرقمية .
إن الصورة التي يتم التقاطها بالكاميرا الرقمية تكون عبارة عن الضوء المنعكس من الجسم المراد تصويره والداخل إلى داخل الكاميرا لذلك يجب أن يمر الضوء أولا من خلال عدسة الكاميرا ليصل في النهاية إلى المتحسس Sensor وهو عبارة عن شريحة تحوي عددا كبيرا من الخلايا المتحسسة للضوء والتي تستطيع أن نقاط وألوان الصورة المنعكسة عليه بعد ذلك ترسل إلى المعالج ليتم معالجتها لتظهر على شاشة الكاميرا ومن ثم يتم حفظها أي عمله يشابه عمل الفلم الفوتوغرافي في الكاميرات الفيلمية، ويعد هذا الجزء من أهم أجزاء الكاميرا الرقمية، إذ تعتمد جودة الصورة اعتمادا كبيرا على المتحسس فكلما كانت مساحة المتحسس اكبر كلما كانت الصورة أدق وتحوي تفاصيل أكثر . وفي الشكل التالي مقارنة توضح مساحة المتحسس بين جميع الكاميرات الأربعة أعلاه وهذا رسم توضيحي فقط وليست قياسات مضبوطة لمساحة المتحسس في كل كاميرا.



كما أسلفنا أن أهم جزء من أجزاء الكاميرا هو المتحسس لكن هل تعتمد جودة الصورة فقط على المتحسس؟

الجواب : كلا

إذ توجد عوامل أخرى تؤثر تأثيرا مباشرا على جودة الصورة لعل من أهمها بعد المتحسس هي العدسة فالعدسة تمثل الأنبوب الذي من خلاله يمكن للضوء الدخول إلى الكاميرا ليصل إلى المتحسس فكلما كانت العدسة كبيرة وذات فتحة واسعة كلما كانت كمية الضوء الداخلة إلى الكاميرا اكبر وبالتالي كمية المعلومات عن الصورة سوف تكون أكبر ولك عزيزي القارئ أن تتخيل الفرق بين كاميرا النقال وكاميرا الكانون من ناحية حجم العدسة...
فعدسة النقال تعد عدسة من النوع البسيط جدا إضافة إلى حجمها الصغير وانأ دائما أركز على كاميرا النقال لأني في كثير من الأحيان أقرأ وللأسف في المواقع العربية الخاصة بالنقالات بعض المواضيع التي تتحدث عن كاميرات النقال وتجعلها تتفوق على أقوى الكاميرات العالمية (في احد المنتديات مكتوب موضوع بهذا العنوان: كاميرا جوال نوكيا N95 وتحدي لأقوى الكاميرات العالمية) وعندك الحساب إذا واحد من الناس العاديين قرأ مثل هذا الموضوع شنو راح يتصور. أكيد راح يتقشمر. طبعا أن شخصيا جربت كاميرا نقال N95 وصدقوني ما تفرق عن نقال N93 فقط من ناحية حجم الصورة ليس إلا. وفي بعض الحالات تجد الكثير من الناس يستخدمون النقالات وكأنها كاميرات أكثر من احترافية واليكم بعض الأمثلة (احد طلبة الدكتوراه في كليتنا يستخدم نقال في تصوير نتائج إحدى تجارب بحثه التي تحتاج إلى دقة عالي في التصوير، وشخص آخر يستخدم النقال لالتقاط صور شخصية توضع في الجواز وغيرها من الأمور التي شاهدتموها انتم أيضا) اعتقد إننا بحاجة لوعي تام ومعرفة بمعنى الكاميرا الرقمية، أن جودة صورة النقالات لا تقاس بما نراه على شاشة النقال أو على شاشة الكومبيوتر فحسب ، بل تقاس بجودة الصورة من ناحية الطباعة و جودة الألوان.

أعتذر على الإطالة
وأرجو المعذرة على القصور
وانأ بانتظار تعليقاتكم
أخوكم
عاشق بروسلي
avatar
عاشق بروسلي
طالب مميز
طالب مميز

المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 30/03/2008

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: دليلك قبل شراء الكاميرا

مُساهمة من طرف عـــــاشق البارســــــــا في 10/4/2008, 4:17 am

كفيت ووفيت
شكرااااا
avatar
عـــــاشق البارســــــــا

المساهمات : 93
تاريخ التسجيل : 04/10/2007

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى